منتديات تندوف

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي


مرحبا بك يا زائر في منتديات تندوف للجميع
 
الرئيسيةالرئيسية    مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  اليوميةاليومية  
المواضيع الأخيرة
» دراسة الدوال ( 2 ع ت )
الجمعة مارس 16, 2018 1:39 pm من طرف bachirjoli

» des Blagues
الخميس ديسمبر 21, 2017 9:10 am من طرف bachirjoli

» الترقية للاسات>ة
الجمعة نوفمبر 06, 2015 3:37 pm من طرف المشرف

» فروض و امتحانات لكل المستويات
الثلاثاء ديسمبر 17, 2013 7:11 pm من طرف soumaia-khouna

» اختبارات الدالة الاسية
الثلاثاء ديسمبر 17, 2013 6:54 pm من طرف soumaia-khouna

» رسالة تقتل من يقراها ؟
الإثنين نوفمبر 04, 2013 9:29 am من طرف rachid31

» اللهجة الحسانية
الثلاثاء أغسطس 20, 2013 4:57 pm من طرف soumaia-khouna

»  انتبهوا من هذه المواقع على الانترنت .............
الأحد أبريل 21, 2013 3:56 pm من طرف البصري

» أنواع وطرق الطباعة
الخميس فبراير 14, 2013 8:02 am من طرف المشرف

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 112 بتاريخ الأربعاء أغسطس 02, 2017 5:20 am

شاطر | 
 

 تاغيت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اسماعيل جواد
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 443
تاريخ التسجيل : 11/07/2009
العمر : 50

مُساهمةموضوع: تاغيت   السبت أغسطس 08, 2009 10:48 am

تاغيت أو تاغيلت :

إغيل تنقلنا التسمية إلى أحقاب زمنية عابرة متصلة بسكانها الأوائل بني كومي ( بني قومي – بني كومي ) رغم أننا لانعلم من أين أتو ولا متى غادروا المنطقة ،الذي نعرفه أن الفضل يرجع إليهم في غرس أول أشجار النخيل بتاغيت . تروي الأسطورة أن تاغيت مشتقة من الكلمة العربية غيث أو إغاثة وقد أطلق عليها هذا الاسم على مايبدو من قبل عجوز زاهد دون شك قد أعياه المشي حين ظهرت له واحة وافرة الثمار يجري بها ماء عدب ، فاستراح عندها وهكذا أنقدت حياته . يقال كذلك أن اسم تاغيت مشتق من تاغونت ، وتعني بالبربرية الحجرة أو تغليت وتعني الهضبة إذ بنيت على ربوة ، وآغل هو الذراع والبعض قال هي المكان الضيق بين الجبل و الكثبان الرملية . ومن المؤكد أن تاغيت كانت آهلة بالسكان مند أكثر من أحد عشر قرنا . لقد أكد أبن خلدون وليون الأفريقي ( حسن الوزان ) أن بني كومي أوبني قومي أوبني كومي على الأرجح هم قبيلة من قبائل عهد الواديد الذين حكموا تلمسان قبل أن ينهزموا أمام المرنيين في فـأس عام 735 للهجرة ليقرروا العودة والاستقرار بالصحراء . يبدو أن هضبة زوزفانة التي تقع عليها تاغيت سكنت منذ عصور بعيدة . القصور وأثارها تثبت ذلك في الحقبة الاجورية ونظرا لعددهم الكبير سمي سكان الهضبة ( قوم ) من هذا جاءت تسمية بني قومي الاسم الحالي للسكان .

الرابطة التي كانت بين مدينة تاغيت ومنطقة توات

الرابطة التي كانت بين مدينة تاغيت ومنطقة توات بسبب اليهود الذين كانوا يقطنون ( دير شمعون ) الموجدة حاليا بقرية بختي, وكذلك من جهة القبائل الموجودة حاليا أنتفلت من توات بسبب ضيق العيش وصعوبته .

أول قبيلة بأرض توات هم الزناتة وجدهم يقال له ( سلطة ) أسلم على يد خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم أمير المؤمنين سيدنا عثمان بن عفان الأموي القرشي بالمدينة المنورة .
أول قبيلة دخلت الصحراء هم ( بن عامر ) قنو ( عين العراكر ) بالبيض وأنتشرو بالصحراء حيث قامت بحروب بينهم وبين اليهود ومن بعد .
ولقب عرب بن معقل وهو المدعوا حاليا( العمور) ( الكرارمة ) ( أولاد زيان ) ، حتى أمتدى زمنهم إلى عالم المنطقة التواتية ( الشيخ عبد الكريم المغيلي ) الذي قطع نحب اليهود بالمنطقة .

منطقة تاغيت: كانت منطقة تاغيت 24 قصر,أول من سكن تاغيت قبيلة يقال لها الروابح ( أولاد بلخير فقيق ) كانت سوق من زمن الخليل عليه السلام .
ويحكى عن المنطقة كانت من جهة العلم قيمة ولكن الحرب لم تترك إستقرار العلم بالمنطقة بسبب أن المنطقة غنية من الإكتفاء المعيشي لهذا كانت سيطرة عليها القبائل المتشردة ( قصر يدعى عرق الحمام )كان يمتد إلى محطة النقوش الصخرية سكانه يدعون ( الأعاجم

وبقوا قبل ظهور الكتابة لهذا عبروا بالرسم على الحجارة على حال عيشهم .

القصر الثاني ( مزاورو ) سكنته قبيلة تدعى ( أماسي ) بختي وكان قصر ضخم يدعى ) دير شمعون (
قصر بنوار .




==دخــول الإستــعمار إلى منطقة تاغيت== :

في يناير- فيفري 1897 وصلت الجيوش الفرنسية وعلى رأسها الرائد قوردن Gordon ودخلت لأول مرة إلى منطقة زوزفانة قبل احتلال بشار .

دائرة تاغيت وليدة التقسيم الإداري لسنة 1991 م ، يحدها شرقا العرق الغربي الكبير ، شمالا بني ونيف و بشار وجنوبا إقلي ، بني عباس ، وغربا العبادلة .

تتربع على مساحة تقدر بحوالي 8040 كلم2 ، يبلغ عدد سكانها حوالي 7000 نسمة بكثافة تقدر 0,8 %.

متكونة من 06 تجمعات سكانية الزاوية الفوقانية ، تاغيت المقر الإداري ، بريكة ، بربي ، بختي ، الزاوية التحتانية .

تعتبر تاغيت جوهرة الساورة بجمالها واحة نخيلها وتنوع طبيعتها ، كثبان رملية للعرق الغربي الكبير الشامخة على ارتفاع 745 متر تتكأ عليها المدينة ، من جهة الآخرى إمتدادات الصحراء الصخرية الحمادة بينهما منعطفات واد زوزفانة . توجد واحة نخيل تطبع الواد بحد أخضر على أكثر من 18 كيلو متر على الضفة اليمنى للوادي تتابع قصورها الستة ( 06 ) .





[عدل] فـندق تاغـيت
يعتبر فندق تاغيت مركب سياحي ، صممه المهندس الإيطالي Puchita وبناء الشركة الجزائرية الإيطالية Set sud سنة 1969 وتم تدشينه من طرف وزير الخارجية الجزائري والتونسي السيد: بوتفليقة عبد العزيز والسيد : الهادي نويرة سنة 1971 .

ولهدا المعلم السياحي ذو ثلاثة نجوم ، طاقة إستيعاب 120 سرير ( 60 غرفة ) ومطعم يقدم خدماته لإكثر من 200 وجبة ويمكن إقامة يوم دراسي فوق طاقته لـ 50 مؤتمر إذ يوجد به قاعتين للإجتماعات ، وهو الآن مسير من طرف مؤسسة التسيير السياحي للغرب EGTO


[عدل] ملاحظات حول الثرات
الوطن يزخر بما خلفته مئات السنين وما تركته الثقافات التي تعاقبت منذ ظهور البشر إلى اليوم. الثرات بمثابة البصمة ، تدل وتعرف بهوية صاحبها ومختلف عناصر الثرات وإن كانت صغيرة ، عبارة عن وثائق ومصادر تكتب التاريخ وتوضح ما كان غامضا ، وتحل في العديد من حقب التاريخ محل وثائق المكتوبة عند فقدان هذه الأخيرة .

فما هي مكانة الثرات في بلادنا ؟ لنقف عند ما يمكن ملاحظته بمنطقتنا, بتاغيت بصمات ما قبل التاريخ و ثرات التاريخ القديم و إن كان بعض من معالم التاريخ مصنفة تحت رعاية و مسؤولية

الدولة إلا أن صيانتها و تهيأتها و التعريف بها تتضاءل فعاليتها من يوم إلى يوم

و القصر مهمل بالرغم من وجود جمعية للحفاظ عليه و النقوش الصخرية خربت مع وجود ديوان بلدي للسياحة فضعف الموارد البشرية والاختصاص لا يخدمان الثرات .

صحيح أنه تقام سنويا أبواب مفتوحة بمناسبة اليوم العالمي للثرات ولكن بعد انطفاء الأضواء تعود الأمور إلى سباتها .

إلا أن مسؤولية الإعتناء بالثرات لا تطالب بها مؤسسات الدولة و المؤسسات المحلية فالمدرسة مسؤوليتها في ضعف زرع الوعي بأهمية الثرات في البناء و الثقافي والحضاري و للمجتمع مسؤوليته في عدم الإكثرات بما يعتبره (حجارة)( وبقايا الجهلاء) وما إلى ذلك من نكران أجزاء

كبيرة و أساسية من تاريخنا في شتى مظاهره فما دامت الوضعية هذه سيبقى الثرات مهددا بالتدني و ربما بالزوال ، فالثرات في خطر و آن الآوان أن تتظافر جهود الجميع لإنقاض هذه الوثائق الضرورية لمعرفة ماضينا و بناء مستقبلنا .


[عدل] النقوش الصخرية على طول وادي زوزفانة
عبر الإنسان البدائي الأول بيئته والحيوانات التي عاشت معه بنقشها على الصخر ، يعود تاريخ هذه المحطات من 7 ألاف إلى 10 ألاف سنة قبل الميلاد كما يعتبر الفن الصخري أهم وأقدم دليل إنساني والثقافي في المنطقة.

- الفترة البقرية l'epoque bovidienne des pasteurs : موجودة بكثرة بالأطلس الصحراوي ومميزاتها ظهورقطعان البقر – الغزلان باعدد كثيرة – ثيران – الأروية – حيوان النو – الأسد – الخنازير – الفهود – الظباع – النعام – النحام – الثعابين .

- الفترة الليبية . L'époque lybico berbère : موجودة كذلك بقصر بربي وسكانه يثحدثون اللهجة الأمازيغية ( الشلحة ) .

وفي المكان المسمى " جبل قبقب " نسبة إلى سقوط الأحجار باستمرار وخاصة في الليل ونسبة للأصوات التي يصدرها الحجر المتساقط .

يوجد بها " البوفيديا " الأروية – الغزلان – الثيران – الجمال – السحليات والكثبان الليبية ، لا تزال في مجال البحث وكشف رموزها حيث تمتاز بقربتها إلى التيفناغ والأمازيغية القديمة وبعض الرموز تدل على طقوس دينية أوغير ذلك .

في هذه الحقبة ظهور الكتابة والأشكال الليبية lybique ، وهي نوعان :

- الشكل الأول: يمتاز بالواقعية يوجد بالمنطقة القبائل ووسط الصحراء والجنوب الوهراني ( واد زوزفانة )

- الشكل الثاني : يمتاز بظهور نقوش مثل صور الج


منقول/اسماعيل جواد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تاغيت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات تندوف :: منتديات الأنساب والقبائل :: منطقة تندوف-
انتقل الى: